عن إبتكار

 قصتنا
منذ عامين، قررت مجموعة من أصحاب الرؤى الفلسطينيين إنشاء مؤسسة غير حكومية لدعم الشباب للتعرّف على إمكاناتهم كمبدعين اجتماعيين، ولمنحهم المهارات اللازمة لمعالجة القضايا الاجتماعية التي يواجهونها في مجتمعاتهم. ولدت "إبتكار" برؤية واحدة: أن تصبح الوكالة الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للترويج لتعليم الابتكار الاجتماعي وريادة الأعمال.

يستيقظ الأعضاء المؤسسين كل يوم للتركيز على فكرة واحدة: كيفية تمكين الشباب الفلسطيني لإيجاد حلول عملية للمشاكل المعقدة التي يواجهها عالمنا، حيث أن "ابتكار" تلقي جانباً مصطلحي "النجاح" و "الفشل" عند مواجهة التحديات الاجتماعية المعقدة، وتعتقد أن كل شيء ممكن وأن الفلسطينيون لديهم القدرات.

الرؤية والرسالة

رؤيتنا للتغيير

تعمل "إبتكار" على تمكين الجيل القادم من تلبية احتياجات المجتمع.

مهمة "إبتكار"

تقدم "إبتكار" برامج شبابية مبتكرة وتدريبات تشاركية وخدمات استشارية لتعزيز الابتكار الاجتماعي وريادة الأعمال في المجتمع، بالإضافة إلى أنها تقوم بالربط بين وكلاء التغيير والمبتكرين الشباب وإلهامهم وتدريبهم وتوجيههم ليصبحوا رواد عالميين لحل المشكلات، مسترشدين بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

قيمنا

لدى "إبتكار" قيمًا مختلفة تقع في صميم عملها اليومي، وهذه القيم هي:
 - التفاني والتأثير: الشباب والمراهقون هم القوة الرئيسية لفلسطين، لذلك يجب تحفيزهم على العمل وتوحيد الجهود لتعزيز العدالة والاحترام والرفاهية للأجيال الحالية والمستقبلية.
 - الأصالة: "إبتكار" هي منظمة غير حكومية يقودها المجتمع، وكلمة "ابتكار" تعني الإبداع والشغف والتنوع والتسامح والنزاهة.
 - جمال الحياة ورفاهها: تؤمن "ابتكار" بأن الحياة جميلة جداً، فالرفاه هو القوة الدافعة للنجاح والسعادة.
 - التعاون الراديكالي: تعتقد "إبتكار" أن كل واحد منا يحتاج إلى فرصة، وهذه الفرصة يمكن أن تساعد في الوصول إلى الإمكانات الكاملة في سياق الإدماج والكفاءة والانفتاح.
 - ثقافة (لا يهم): كن طموحًا، كن شجاعًا، وتجرأ على الشك في نفسك وتمتع بحقك في الفشل.


ما نفعله
نحن نطور المبتكرين الاجتماعيين والرياديين، ونستغل الطاقة والشغف وبصيرة الشباب يومياً لمعالجة قضايا الحياة الواقعية التي تؤثر عليهم وعلى مجتمعاتهم من خلال توفير الفرص والمهارات اللازمة للابتكار من أجل الخير.
- نحن نمكّن الابتكار الاجتماعي الذي يقوده الشباب في المجتمع.
- نحن نقدم البرامج والمنصات التي تعمل بنشاط على إشراك الشباب في إحداث تغيير حقيقي وإيجابي.
- نحن نقوم بتمكين المعلمين من خلال الممارسات التسهيلية والبرنامج والتطوير المهني والتقدير.
- نحن نشارك نموذجنا وأساليب التعلم المبتكرة في ريادة الأعمال مع المعلمين (المعلمين والأخصائيين الاجتماعيين) الذين يقومون بدورهم بمساعدة فرق من الشباب.
- نحن نعمل ونؤيد المؤسسات المحلية والدولية التي تسهل الابتكار الاجتماعي بقيادة الشباب والتعليم الريادي.
- نحن نشارك التعلّم ونموذج تعلم الابتكار الاجتماعي على الصعيدين المحلي والدولي.

من نحن